ترقية و نقل باشا مدينة العيون تشجيع واضح للدولة المغربية لعدم إفلات المسؤولين من العقاب

Bacha Mohamed Nachti

Bacha Mohamed Nachti

في سابقة باتت معهودة و مألوفة، أعلنت الدولة المغربية بتاريخ 10 نوفمبر / تشرين ثاني 2013 عن ترقية باشا مدينة العيون ” محمد النشطي ” من منصب باشا ( الخليفة الأول للعامل أو الوالي ) إلى منصب كاتب عام مع نقله إلى مدينة برشيد ( شرق مدينة الدار البيضاء بحوالي 40 كلم ) ، حيث سيباشر عمله ككاتب عام بعمالة هذه المدينة.

و يعد ” محمد النشطي ” الباشا السابق لمدينة العيون أحد المسؤولين المغاربة المتورطين في ارتكاب انتهاكات في مجال حقوق الإنسان ضد المدنيين الصحراويين ، حيث أنه و طيلة شغله لمنصب باشا المدينة قام بالاعتداء الجسدي و اللفظي على مئات النساء و الأطفال و المسنين و الشبان بالشارع العام على خلفية تنظيمهم أو مشاركتهم في وقفات احتجاجية سلمية مطالبة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير أو متضامنة مع المعتقلين السياسيين الصحراويين أو في وقفات للمعطلين الصحراويين مطالبة بالحق في الشغل و العيش الكريم.

و نتيجة هذه الاعتداءات، قام مجموعة من الضحايا الصحراويين بوضع شكاوى معززة بصور و أشرطة فيديو و بشهود أو مصرحين لدى النيابة العامة بمحكمة الاستئناف و بالمحكمة الابتدائية بالعيون / الصحراء الغربية ، لكن كل هذه الشكاوى لم يتم تفعيلها و إجراء أي تحقيق في مزاعم و إفادة الضحايا.

و بقيام الدولة المغربية بترقية و نقل باشا مدينة العيون ” محمد النشطي ” تكون قد سارت على نهجها في مكافئة المسؤولين المغاربة على ارتكابهم انتهاكات و تجاوزات في مجال حقوق الإنسان ضد المدنيين الصحراويين، حيث سبق لها و أن قامت بذلك في عدة مناسبات كان أبرزها ترقية و نقل ” حفيظ بن هاشم ” و ” إبراهيم بن سامي ” و ” إيشي أبو الحسن ” و ” مصطفى كمور ” الذي تمت إعادته مؤخرا ليشغل عميد شرطة ممتاز بفوضية الشرطة التابعة لمدينة بوجدور / الصحراء الغربية.

إن المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان CODESA ، و هو يستمر في فضح و التنديد بالاعتداءات المتكررة لمسؤولين و موظفين مغاربة ضد المدنيين الصحراويين، يعلن عن:

ـ تشبثه بضرورة مساءلة ومحاكمة المسؤولين و الموظفين المغاربة المكلفين بإنفاذ ” القانون ” المتورطين في قتل و اختطاف و تعذيب و اغتصاب و ممارسة الاعتداءات الجسدية و اللفظية في حق المدنيين الصحراويين.
ـ مطالبته الدولة المغربية بتفعيل جميع الشكاوى المقدمة من طرف الضحايا الصحراويين أمام القضاء المغربي ، و من ضمنها الشكاوى المرفوعة ضد باشا المدينة و عدد كبير من المسؤولين و الموظفين بالشرطة المغربية.
ـ دعوته المنظمات الحقوقية الدولية و هيئات الأمم المتحدة الضغط على الدولة المغربية لاحترام حقوق الإنسان بالصحراء الغربية و بعدم الإفلات من العقاب للمسؤولين و الموظفين المغاربة المكلفين بتنفيذ ” التعليمات ” بشكل مباشر أو غير مباشر.

المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين
عن حقوق الإنسان
CODESA
العيون / الصحراء الغربية: 10 نوفمبر / تشرين ثاني 2013

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s