تقرير عن اليومين الماضيين باسا و الزاك و عوينة اغمان مع صور و فيدوات من اسا‏

1 (1)
تدخلت قواة الاحتلال بعنف مفرط حوالي الساعة الثانية و النصف من فجر الاثنين و بشكل متزامن على المجازين الصحراويين فوج 2012 باسا و الزاك لكنها اصطدمت بمقاومة شرسة اجبرتها على التراجع مرغة و هي تجر اذيال الخيبة و قليلا من متاع المعتصمين سرقه جحافل القواة الهمجية 
ففي اسا و فور تدخل قواة الاحتلال الهمجي على المعتصمين بساحة الشهيد حمادي هباد هرع عشرات المناضلين لنجدتهم بسرعة فائقة اربكت القواة المهاجمة لتندلع مواجهات حادة و كر و فر انتهى بانسحاب مذل لقواة الاحتلال و تسيد النشامى على الساحة و كافة المنافذ المحيطة بها لتنتظم على الفور وقفة حاشدة حوالي الساعة الثالثة فجرا تطورت بسرعة الى مظاهرة عارمة انظم لها اعداد غفيرة من الجماهير بما فيهم النساء اتجهوا اولا جنوبا و جابوا كل الاحياء و الشوارع الشرقية للمدينة وصولا الى اقصى جنوب شارع الزاك الصامد 
و عاد المتظاهرون ليجوبوا بنفس الطريقة و على ايقاع الزغاريد المدوية كافة الاحياء الغربية للمدينة مرورا بحي الزاوية و حي المستشفى و شارع لعوينة ثم شارع بوعسيرية فالشارع الرئيسي ليتوغلوا اكثر شمالا في تحدي لقواة الغزاة حاطين الرحال امام مقر ما تسمى العمالة قبيل الفجر وسط ذهول ثام لسلطات الاحتلال و قواته الهمجية و استخباراته الغبية 
و صدحت خناجر الثوار على مدى اكثر من ثلاث ساعات الى حدود الساعة الخامسة و النصف فجرا بشعارات تمجد 0الثورة و الحرية و تحظ على الكفاح و المقاومة و الوحدة و التظامن منددين باستمرار الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان بالصحراء الغربية متوعدين بالمزيد من التحدي و الصمود و النزال المجيد مع الغازي 
و مع حلول ساعات الصباح توافذ على مكان الاعتصام الاغلبية الساحقة من الاهالي معبرين عن استنكارهم للهجمة الشرسة لقواة الاحتلال مع تسجيل حضور غير مسبوق للاباء و الامهات الذين عبروا عن امتعاضهم من سياسات الاحتلال و عزمهم عدم السكوت بعد الان عن جرائمه 
و طيلة المساء تقاطرت على ساحة الشهيدد حمادي هباد المظاهرات التظامنية من كل حذب و صوب استمرارا للردود
الفورية و السريعة على تدخل قواة الاحتلال الجبانة على المعتصمين في جنح الظلام و انتظم الجميع حوالي الخامسة مساءا في مظاهرة تاريخية قدر المشاركون فيها باللالاف من كل الاطياف و الفئات العمرية يتقدمهم فئة اللاباء الذين شاركوا لاول مرة بكثافة في شكل احتجاجي بالمنطقة . و اطلق الثوار العنان لحناجرهم مرددين شعارات غاضبة و حملوا لافتات و الواح تعبر عن امتعاضهم من سياسات الاحتلال القمعية بينما حملت النساء مجسمات صغيرة للخيمة الصحراوية نكاية في المحتلالمصاب بفوبيا الخيمة باية صيغة كانت و طافت المظاهرة مرة اخرى كل احياء و شوارع المدينة من اقصى جنوبها الى اقصى شمالها و توقفوا لفترة امام مقر ما تسمى العمالة متوعدين بالمزيد من الصمود و النضال الشعبي المدني الشامل 

و ببلدة الزاك لم تكن الاوضاع مختلفة كثيرا حيث و بعد التدخل الغادر لقواة الاحتلال على المعتصمين بساحة المغرب العربي و الذي ادى الى اصابة اثنان منهم اصابات متفاوتة هبت الجماهير الصامدة صباحا و اقتحموا مبنى ما تسمى الباشوية و استعادوا عنوة امتعتهم التي صادرتها القواة الهمجية عند التدخل الغادر و نصبوا خيمهم من جديد بالساحة و سيروا مساءا مظاهرة حاشدة توقفت امام مقر ما يسمى الدرك مطالبين بالقصاص من احد الدركيين الهمج متهمين اياه بسرقة مبلغ مالي ظمن امتعة الاعتصام 
نفس الحال ايضا ببلدة لعوينة التي خرجت في مظاهرة نوعية بمشاركة المجازين الصحراويين و ابطال الصف التلاميذي و المعطلين و جمهور غفير من ابناء الشعب الصامد نددوا بالتدخل الامني بحق مجازي اسا و الزاك و جابوا مختلف احياء البلدة قبل ان يتهوا شكلهم الاحتجاجي امام مقر ما تسمى القيادة بقرائة البيان الختامي الذي اكدوا فيه اصرارهم على المضي قدما في تحديهم لالة القمع و تشبتهم بمطالبهم و اسلوب الكفاح المدني السلمي الشامل لانتزاعه

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s